صندوق التنمية البشرية في عهد باكريت ( إنجازات و نجاحات) 
الساعة 08:41 مساءً
ناصر الساكت ناصر الساكت

 

 

يعتبر صندوق التنمية البشرية بمحافظة المهرة أحد ركائز البناء والتنمية ، حيث حقق الصندوق منذ إنشائه في العام 2016م الكثير من النجاحات في تمويل مختلف الأنشطة والبرامج الخاصة بالتنمية البشرية ، وبرز الصندوق بشكل أكبر وأكثر في عهد الشيخ راجح باكريت كمحافظ للمحافظة ، من دعم الطلاب الدراسين خارج المحافظة وداخلها والمبتعثين إلى خارج الوطن من أبناء المهرة إلى جانب دعم برامج التدريب والتأهيل للكادر المحلي وغير ذلك من الأنشطة التي تندرج ضمن اهدافة التنموية.

 

وخلال العامين 2018/2019 م حقق الصندوق قفرات نوعية متقدمة في الدعم والتمويل ما يعكس اهتمام السلطة المحلية بجانب التنمية البشرية وتسخير الإمكانيات المتاحة لذلك. 

 

ففي العام المنصرم 2018م بلغ إجمالي ما تم صرفه على الأنشطة (401 ) مليوناً و(826) ألفاً و(659) ريال يمني، موزعة كالآتي : 

 

- 28 مليون و461 ألف و455 ريال قيمة إيجارات مباني سكن طلاب لعدد (44)شقة سكنية . 

 

- 26 مليون و 159 ألف و550 ريال قيمة دعم برامج تعليمية بما فيها أجور مواصلات لطلاب في الداخل. 

 

- 7 ملايين و 833 ألف و 250 ريال دعم برامج صحية ومهنية وثقافية. 

 

- 7 ملايين و 272 ألف و 500 ريال ، دعم برامج أو دورات تدريبية وتاهيلية مختلفة للكادر البشري المحلي. 

 

- 57 مليون و621 ألف و 251 ريال ، دعم واعانات دراسية للطلاب في الداخل عدد (455) طالب وطالبة بمختلف التخصصات. 

 

- 260 مليون و 885 ألف و330 ريال ، دعم واعانات دراسية للطلاب في الخارج لعدد (186) طالب وطالبة في عدد من الدول. 

 

- 8 ملايين و 377 ألف و850 ريال ، دعم وتكريم المتفوقين في مختلف المجالات من موظفين وطلاب ومبدعين . 

 

- 499 ألف و500 ريال ، دعم برامج محو الأمية وتعليم الكبار. 

 

- 1 مليون و 870 ألف ريال ، دعم برامج المرأة والطفل. 

 

- 1 مليون و550 ألف ريال ، دعم ذوي الاحتياجات الخاصة. 

 

- 1 مليون و295 ألف ريال ، تبرعات نقدية في مجالات مختلفة.

 

بقلم / ناصر الساكت

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص