الرئيسية - المراسل اليمني - دقت طبول الحرب .. مليشيا الحوثي تفاجئ السعودية والإمارات وتوجه دعوة “غير مسبوقة” إلى المدنيين .. شاهد
ورد الان
دقت طبول الحرب .. مليشيا الحوثي تفاجئ السعودية والإمارات وتوجه دعوة “غير مسبوقة” إلى المدنيين .. شاهد
الساعة 09:34 مساءً (المراسل اليمني )

توعدت قوات مليشيا الحوثيين، اليوم الثلاثاء السعودية والإمارات اللتان تقودان تحالفاً عسكرياً لدعم الشرعية في اليمن، “بمفاجآت كبيرة” في حال عدم إيقاف عملياتهما العسكرية، ودعت المدنيين إلى الابتعاد عن الأهداف العسكرية والحيوية في الدولتين.

 

 


في خطوة مفاجئة وغير متوقعة .. أمير من "آل سعود" يتولى منصب مهم بدلًا من تركي آل الشيخ

 

 

 

ونقلت قناة “المسيرة” التابعة لمليشيا الحوثي عن المتحدث باسم قوات الجماعة العميد يحيى سريع قوله “ننصح النظامين السعودي والإماراتي بوقف العدوان ما لم فإن لدينا مفاجآت كبيرة وضاغطة وقادم الأيام سيكشف لهم ذلك”.

 

وأضاف العميد سريع: “قادرون بفضل الله على تنفيذ أكثر من عملية في وقت واحد وفق الخيارات المتاحة وفي الزمن والوقت الذي نحدده”.

 

وتابع المتحدث: “قريبا إن شاء الله سنصل إلى قاعدة المطار بالمطار والسن بالسن والعين بالعين، وبنك أهدافنا يتسع يوما إثر يوم وكل أهدافنا موثقة بالصوت والصورة”، داعيا المدنيين في السعودية والإمارات إلى “الابتعاد عن كل الأهداف العسكرية والحيوية كونها أصبحت أهدافا مشروعة”.

 

وكانت مليشيا الحوثيين قد قالت في منتصف مايو الفائت إن لديها بنك أهداف يضم 300 هدفاً حيوياً وعسكرياً في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة .

 

وشدد المتحدث العسكري لمليشيا الحوثي على أن “ما بعد عملية التاسع من رمضان ليس كما قبلها”، وأن “على العدوان أن يحسب حساب ذلك”، ويشير بذلك إلى الهجمات الجوية الواسعة التي شنتها جماعة الحوثي، في التاسع من رمضان الموافق 14 مايو/أيار، ضد منشآت نفطية سعودية، حيث استهدفت بسبع طائرات مسيرة محطتين ضخ النفط الخام في الأنبوب الرئيسي 8 و7 في منطقة الرياض الذي يربط بين رأس تنورة وينبع، ما أدى الى توقف ضخ ثلاثة ملايين برميل من النفط الخام.

 

وكثفت مليشيا الحوثيين في الأسابيع الأخيرة هجماتها بطائرات من دون طيار على أهداف في عمق أراضي السعودية، ومنها ضربة بطائرات مسيرة على محطتين لضخ النفط قرب الرياض، منتصف مايو الماضي. ويقول الحوثيون إن عملياتهم تلك رداً على غارات طيران التحالف التي تستهدف المدنيين والبنية التحتية لليمن.